درب النجاح
مرحبا بك ايها الزائر الكريم زيارتك تسرنا و تسرنا اكثر عندما تكون عضو بيننا و نرجوا منك التسجيل و الانضمام الينا مع تحيات الطاقم الاداري

درب النجاح

منتدى عام يحتوي عل كل الأقسام من بينها النعليمية و حل المشاكل و القضاياالاجتماعية و تفسير الاحلام....
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
السلام عليكم ايها الزائر الكريم@ نتمنى منك التسجيل و قضاء اجمل اوقات في اسرة درب النجاح@ و املنا كبير انه سيعجك و لنا كل الشرف بانضمامك لنا

شاطر | 
 

 في أكثر من مجرد مباراة : فلسطين تحرز 9 أهداف أمام تايلند !

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mahdi2010
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...
avatar

عدد المساهمات : 263
تاريخ التسجيل : 01/03/2011
العمر : 24
الموقع : http://nounou.ba7r.org

مُساهمةموضوع: في أكثر من مجرد مباراة : فلسطين تحرز 9 أهداف أمام تايلند !   الجمعة 18 مارس - 22:35:49

في أكثر من مجرد مباراة : فلسطين تحرز 9 أهداف أمام تايلند !
للمرة الأولى منذ 77 عاماً , تبتسم الظروف لكرة القدم الفلسطينية – رغم أن الكرة
نفسها لم تبتسم – حيث تشرف المنتخب الوطني الفلسطيني الأولمبي باستضافة أول
مباراة على أرضه المقدسة وبين جمهوره الوفي أمام المنتخب التايلندي , وسط
مشاعر مختلطة من أكثر من 20 ألف متفرج حضروا المباراة , وملايين
الفلسطينيين الذين تابعوا بشغف هذا اللقاء التاريخي "الأكثر من رياضي"
خلف شاشة تلفزيون فلسطين المميزة .

الرياح لم تأتي بما اشتهت سفن الرياضة الفلسطينية , حيث حرمت ركلات الحظ الترجيحية ,
المنتخب الملقب بـ "الفدائي" من رسم صورة الفرحة كاملة على قسمات الوجوه
الفلسطينية , التي لطالما انتظرت هذه اللحظة الرياضية التاريخية , فبعد فوز
أبناء بانكوك ذهاباً على أرضهم بهدف نظيف , رد الأبيض الفلسطيني بهدف
مماثل يتحكم الفريقان لركلات الحظ التي ابتسمت للضيوف .

المباراة التي أقيمت على إستاد فيصل الحسيني في مدينة القدس المحتلة جاءت
بأجواء عاصفة وماطرة , وحضرها لفيف من الشخصيات الوطنية و الرياضية
العربية البارزة بوزن رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور سلام فياض , ورئيس
الاتحاد الآسيوي لكرة القدم محمد بن همام و رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة
القدم جبريل الرجوب .

ورغم الخسارة والخروج من التصفيات التمهيدية المؤهلة إلى أولمبياد لندن
عام 2012 , إلا أن المباراة حققت "تسعة" مكتسبات لفلسطين والرياضة الفلسطينية
, و كانت أكثر من مجرد مباراة , نستعرضهم على النحو التالي :

1- لأول مرة منذ 77 عاماً يشعر اللاعب الفلسطيني بدفئ الوطن ويلعب على ثراه
بعيداً عن التشتت واللجوء الرياضي للأشقاء العرب والملاعب الخارجية و لأول
مرة يسجل هدفاً بيتياً رسمياً يدون في سجلات الفيفا في مباراة رسمية على أرضه ,
ما يمثل دفعة معنوية للرياضة الفلسطينية بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص .

2- التأكيد على قوة الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بقيادة جبريل الرجوب الذي استطاع
أن يصل بالكرة الفلسطينية في فترة زمنية بسيطة إلى تحقيق انجازات رياضية
و بروتوكولية كبيرة تُشهد لصانعيها وكل من قام عليها .

3- مثلت هذه المباراة تحدي واضح وصريح للظروف القاسية التي لطالما رزحت
تحت نيرها الرياضة الفلسطينية , من ضعف في الإمكانيات والتمويل و سوء البنى
التحتية و العائق الأبرز وهو الاحتلال , الذي منع سفر بعض اللاعبين من غزة
لحضور هذه المباراة , وكثيراً ما أعاق سفر لاعبي الضفة وغزة لتمثيل الوطني
في الخارج ,وكثيراً ما قتل واعتقل لاعبين وقصف ودمر وجرف بنى تحتية
رياضية , فهذه الرسالة تقول وبكل وضوح أن الرياضة أقوى من "سلاح المحتل" .

4- هذا اللقاء أعاد الثقة الجماهيرية والشعبية بالمنتخب الوطني الذي كان محل تندر
من قبل البعض و زاد من إيمان الجماهير الفلسطينية بمنتخبها الوطني بعد أن
انصرفت الجماهير خلال فترة جفاف الكرة الفلسطينية إلى تشجيع منتخبات
عربية ودولية ولاسيما منتخبات الأردن ومصر عربياً و البرازيل
وايطاليا عالمياً .

5- في هذه المباراة تجلى بشكل واضح كيف أن الرياضة يمكنها أن تروض السياسة
لا أن تقوم الأخيرة بتسييس الرياضة , فأرسلت هذه المباراة عدة رسائل سياسية
بمضامين إنسانية وطنية تعبر عن إرادة الشعب الفلسطيني فالعلم الفلسطيني
"وحده" كان يرفرف بين جنبات المدرجات , واللافتات التي تطالب بإنهاء
الانقسام الفلسطيني زينت صورة الجماهير الفلسطينية الناضجة .

6- رغم أن المباراة لم تُقم في غزة المحاصرة إلا أن هذه المباراة مثلت كسراً
للحصار الرياضية والسياسي وأذابت جمود العزلة الدولية ومثلت اعترافاً دولياً
رياضياً ضمنياً بالدولة الفلسطينية , التي بدأت عدة دول بالاعتراف بها سياسياً ,
لتأتي الرياضة كقطعة الكرز التي تزين الحلوى .

7- حضور رئيس الاتحاد الآسيوي والاهتمام الحكومي الرسمي و التركيز الإعلامي
الفلسطيني والعربي والدولي أعاد كرة القدم الفلسطينية من جديد إلى الخارطة
الرياضية التي ابتعد عنها لفترة قسراً .

8- التنظيم الراقي و التغطية الإعلامية المميزة والتصوير التلفزيوني الاحترافي
والتعليق والمقالات والريبورتاجات و الأخبار المهنية العالية التي تناقلها الإعلام
الفلسطيني على اختلاف ألوانه , كل هذه الأمور مجتمعة تعكس مدى تطور
ونهضة الإعلام الرياضي الفلسطيني , ومدى أحقيته بأن ينفتح عليه الإعلام
الرياضي العربي والدولي , فالرياضة الفلسطينية لا تقل أبداً في أي شيء
عن ما يوجد لدى جيرانها من دول عربية شقيقة , حيث بدأت تخرج
الرياضة الفلسطينية الآن من مرحلة التعاطف الى مرحلة الإقناع .

9- مكاسب رياضية أخرى : الإعلان عن ترشيح فلسطين لعضوية المكتب التنفيذي
للاتحاد الآسيوي لكرة القدم , على لسان بن همام خلال زيارته لحضور المباراة .

الجدير ذكره وهذه معلومة للتاريخ أن الاتحاد الفلسطيني للعبة انضم إلى مظلة
الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا عام 1928 أي بعد سنوات قليلة من انضمام
اتحادات عريقة كالإيطالي و البرازيلي والأرجنتيني والاسباني و فلسطين
هي أول دولة عربية، إلى جانب مصر شاركت في تصفيات كاس العالم
عام 1934، حيث خسرت ذهاباً في القاهرة واياباً في القدس من الشقيقة
مصر ، لتتأهل الأخيرة إلى النهايات لأول مرة في تاريخها ممثلة للقارتين
الإفريقية والآسيوية , و يشار أيضاً إلى أن أول نادي تأسس في فلسطين
تأسس في القدس عام 1908 وهو نفس تاريخ نشأن وتأسيس نادي
انتر ميلان في ايطاليا , كما أسس الفلسطينيون أقدم نادي في تشيلي
في عشرينيات القرن الماضي وهو نادي كلوب ديبورتيفو بالستينيو .

فهل يعود هذا التاريخ والمجد التليد من جديد !؟ وهل تكون هذه
الأهداف التسعة التي أحرزت في مرمى العزلة مقدمة لإحراز
المزيد من الأهداف في "مرامي" جديدة !؟

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nounou.ba7r.org
 
في أكثر من مجرد مباراة : فلسطين تحرز 9 أهداف أمام تايلند !
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
درب النجاح :: القسم الرياضي :: منتدى الرياضة العربية-
انتقل الى: